مرصد الأحداث

أحمد أبودقة

مرصد الأخبار

وزير إيطالي يتحدث عن نفوذ بلاده في ليبيا

أكد وزير الخارجية الإيطالي (لويجي دي مايو) أن (ليبيا تشهد نقطة تحول حاسمة في عملية الاستقرار السياسي، وقد حظي المسار نحو السلام والاستقرار الدائم في البلاد بدفعة جديدة). وفي كلمة ألقاها بمنتدى الأعمال (الإيطالي - الليبي) بمشاركة رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة في روما، قال دي مايو: (إن حكومة الوحدة الوطنية هي بالنسبة لنا مُحاوِر يمثل البلد بأسره، ومعها يمكننا (ونريد) التخطيط معها للاستثمارات القادمة في كل التراب الليبي).

وقال: (إن إيطاليا لم تتخلَّ أبداً عن ليبيا، إذ واصلت السفارة في العاصمة طرابلس العمل حتى في أصعب اللحظات). وتابع: (الآن نحن ملتزمون بتعزيز الوجود المؤسسي الإيطالي في ليبيا، من خلال إعادة تفعيل وشيكة للقنصلية العامة في بنغازي وافتتاح قنصلية فخرية في سبها بفزان. وفي الأشهر المقبلة سنعزز وجودنا في طرابلس مع مكتب ترويجي للشركات الإيطالية وملحق ثقافي في سفارتنا).

(آكي: 1/ 6/ 2021م)

 السنوار يبشر الفلسطينيين بصفقة تبادل للأسرى

أخذت مفاوضات تبادل الأسرى بين حركة حماس والاحتلال الصهيوني مساراً جديداً عقب زيارة رئيس المخابرات المصرية عباس كامل لقطاع غزة، وصرَّح زعيم الحركة في قطاع غزة، يحيى السنوار، قائلاً: (على الفلسطينيين أن يتذكروا الرقم 1111 جيداً)، مشيراً إلى عدد الأسرى الذين تطالب حماس بالإفراج عنهم مقابل إطلاق سراح جنود إسرائيليين لديها.

وقال نائب رئيس تحرير صحيفة الأهرام الحكومية المصرية، المتخصص في الشؤون الفلسطينية، أشرف أبو الهول، في تصريحات له: (إن هناك ضغوطاً من الطرفين لاستئناف المفاوضات حول تبادل الأسرى). وتسجن حركة حماس أربعة جنود صهانة منذ الهجوم على غزة عام 2014م، وترفض الحركة الحديث عن مصير الجنود. وكشف أن (مصر اقترحت على إسرائيل الموافقة على مجموعة أسماء من كبار القادة الفلسطينيين الموجودين في السجون الإسرائيلية)، مشيراً إلى أنه (من المنتظر أن يحدث اجتماع غير مباشر بين الطرفين بواسطة مصر وننتظر الرد الإسرائيلي). 

(الحرة: 1/ 6/ 2021م)

الجيش البريطاني ينقل جواسيسه في أفغانستان قبل انسحابه

أعلن وزير الدفاع البريطاني (بن والاس) تسريع خطة نقل الموظفين المحليين المتعاملين مع لندن في أفغانستان إلى بريطانيا، خوفاً من أعمال انتقامية من جانب طالبان بعد انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي قريباً. وقال والاس في بيان له: (بينما نسحب قواتنا المسلحة، من الإنصاف أن نسرِّع نقل هؤلاء الذين قد يكونون عرضة لأعمال انتقامية).

ولندن التي سبق أن نقلت 1358 أفغانياً على مدى السنوات العشرين التي استغرقها الصراع، وعدت في مطلع أبريل بإعطاء الأولوية لإعادة كلِّ موظف محلي يشعر بأنه مهدد سواء كان ما يزال يعمل لصالح بريطانيا أم لا. لكن آلاف الموظفين القلقين وعائلاتهم ما يزالون ينتظرون عملية نقلهم، بينما يرتقب أن تنسحب قوات حلف شمال الأطلسي المتبقية في أفغانستان وبينها 750 جندياً بريطانياً، قريباً من البلاد.  

(فرانس برس: 30/ 5/ 2021م)

 علامة تعجب

 آبي أحمد: سنبني 100 سد على النيل!

وقال رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد إن بلاده سوف تبني 100 سد صغير ومتوسط الحجم في مناطق متفرقة خلال السنة المالية المقبلة على النيل، وأضاف: (بناء هذه السدود هو السبيل الوحيد لمقاومة أي قوى معارضة لإثيوبيا)، وَفْقاًَ لوكالة الأنباء الرسمية الإثيوبية.

وأشار إلى أن هذه المشروعات المائية سوف (تنعكس إيجاباً على الإنتاج الزراعي) في البلاد، مشدداً على ضرورة (تكاتف الإثيوبيين من جميع أطياف المجتمع لتحقيق مثل هذه الطموحات الحاسمة وغيرها من البرامج التنموية). وقال السفير أحمد حافظ، المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية: (إن هذه التصريحات تكشف مجدداً عن سوء نية إثيوبيا وتعاملها مع نهر النيل وغيره من الأنهار الدولية التي تتشاركها مع دول الجوار وكأنها أنهار داخلية تخضع لسيادتها ومُسَخَّرة لخدمة مصالحها).  

 (بي بي سي: 30/ 5/ 2021م)

أوروبا تحاول غسيل جرائمها في إفريقيا !

في تقرير نشرته صحيفة الأوبزرفر البريطانية، قالت: إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يريد أن تربط بلاده بدول إفريقياعلاقات جديدة متحررة من التاريخ الاستعماري لباريس في القارة. وتضيف: إن الزيارة الأخيرة لماكرون في جنوب إفريقيا ربما تكون محاولة لبداية حقبة جديدة من العلاقات.

ويوضح التقرير أن ماكـرون لم يكـن الوحيد الذي ركز على التاريخ وأهميته، فقد وافقت ألمانيا مؤخراً على تقديم تعويضات لناميبيا تبلغ قيمتها 1.1 مليار يورو، بعدما اعترفت برلين رسمياً الوقوف وراء قتل عشرات الآلاف خلال الحقبة الاستعمارية للدولة الإفريقية. وتضيف الصحيفة أن الاعتراف بأخطاء الماضي (يعد فضيلة مهمة للدول الأوروبية في الوقت الحالي، ولا سيما في الوقت الذي تسعى فيه الصين لتوسيع نفوذها في القارة، بعدما بذلت جهوداً حثيثة في هذا الاتجاه بالتوازي مع إلقاء الضوء على الماضي الاستعماري الدموي للغرب).

 (صحف: 28/ 5/ 2021م)

جرائم الصرب لا تنتهي... مقبرة جماعية جديدة في البوسنة!

عثرت السلطات في البوسنة والهرسك على مقبرة جماعية في منطقة تابعة لمدينة كالينوفيك جنوبي العاصمة سراييفو. وقال (معهد مفقودي البوسنة والهرسك)، في بيان له: إن المقبرة الجماعية تضم رفات 3 أشخاص على الأقل، يعتقد أنها تعود لمدنيين قتلوا خلال الحرب التي امتدت بين عامي 1992 – 1995م، وَفْقَ وكالة الأناضول.

وأوضح البيان أن أعمال الحفر والتنقيب متواصلة في المنطقة بمشاركة مسؤولين من النيابة العامة ووكالة البحث والحماية في البوسنة والهرسك. ووفقاً للمعهد فقد عثرت سلطات البلاد منذ نهاية حرب البوسنة على أكثر من 550 مقبرة جماعية. وخلال ما عُرف بفترة حرب البوسنة بين عامي 1992 - 1995م، ارتكبت القوات الصربية مجازر عدة ضد المسلمين، وهو ما أسفر عن إبادة أكثر من 300 ألف شخص، وفقاً للأمم المتحدة.  

(سبوتنك: 30/ 5/ 2021م)

 قراءة في تقرير

هل تنجو نيجيريا من الفشــــل؟

سلَّطت مجلة (فورين آفير) تركيزها على التهديدات والمخاطر التي قد تحوِّل نيجيريا التي تعدُّ من كبرى الدول الإسلامية إلى دولة فاشلة. لا شك أن انعدام الأمن في نطاقات جغرافية واسعة من البلاد وعدم قدرة الدولة على فرض قبضتها على مناطق واسعة تحولت إلى مناطق نفوذ للميليشيات المسلحة والمنظمات (الإرهابية) مثل (بوكو حرام)، تسبب في أزمات اقتصادية ضربت البلاد وزادت نسبة الفقر وشجعت على استشراء الجريمة، وجميعها مسببات إرباك استقرار للدولة.

يوجد في إفريقيا عددٌ من الدول التي قد يتم تصنيفها على أنها دول فاشلة كجمهورية إفريقيا الوسطى وجنوب السودان، لكنها دول صغيرة وهامشية التأثير لذلك هي غير مؤثرة في محيطها. أما بالنسبة لنيجيريا التي يبلغ عدد سكانها 214 مليون نسمة فإنها ستتحول إلى كارثة بشرية في حال تحولت لدولة فاشلة، فقد كانت تتفاخر في كونها تمتلك ثاني أكبر اقتصاد في إفريقيا بعد اقتصاد جنوب إفريقيا، وهذا الأمر وحده يمكن أن يكون له عواقب وخيمة على المنطقة بأسرها؛ خاصة بالنسبة للدول الضعيفة التي يعتمد اقتصادها على الاقتصاد النيجيري مثل بوركينا فاسو والكاميرون وتشاد وساحل العاج ومالي والنيجر.

لذلك تطرح النخب السياسية في البلاد خيار إيجاد إدارة بديلة عن الإدارة الحالية من خلال تشكيل مؤتمر وطني لإعادة بناء الدولة من الصفر أو تقسيم نيجيريا إلى دول أصغر، أو قد يتم تنفيذ انقلاب عسكري باعتباره خياراً جرى اتباعه عقب الاستقلال عام 1966م.

وتطرح المجلة مسألة مساعدةِ مَن وصفتهم بالشركاء الدوليين وخاصة الولايات المتحدة لنيجيريا من أجل إنقاذها من التحول لدولة فاشلة؛ إلا أن ثمة تقارير وردت تشير إلى أن (بوكو حرام) هي غطاء استخباري لميليشيات نصرانية مدعومة من قوى غربية مثل فرنسا كما فعلت الأخيرة مع مجموعات (الأنتي بلاكا) في إفريقيا الوسطى، وأن دائرة الفوضى قد تكون جزءاً من سياسيات المنظومة الغربية لضرب استقرار واحدة من أكبر الحواضن الإسلامية في إفريقيا وتفتيتها، أضف إلى ذلك أهميتها الاقتصادية.

تعاني البلاد من أزمات اقتصادية خانقة وصراعات قَبَلية وعرقية ودينية ضخمة بالإضافة إلى مشكلة الإرهاب المزمنة، لكن رغم تأكيد (فورين آفير) على جنوح نيجيريا إلى حافة الهاوية، فإن القول الفصل في ذلك يمكن التعرف عليه من خلال قياس المصالح الغربية في إفريقيا، لا سيما عقب التغول الصيني والروسي هناك، فتحول نيجيريا إلى دولة فاشلة قد يحوِّل إفريقيا بأسرها إلى دولة فاشلة؛ فهل تريد الولايات المتحدة ذلك؟

فما تزال البلاد تحتفظ بمقومات الدولة: منها الاعتناء بالشؤون الدولية عبر بعثاتها الدبلوماسية في جميع أنحاء العالم، وكذلك تعمل أجهزتها الأمنية في كثير من الأماكن وتحاول القضاء على (الإرهاب)، كمان أن هيئتها التشريعية (الجمعية الوطنية) تمارس عملها، بالإضافة إلى القضاء الذي يتمتع بسمعة سيئة لدى النيجيريين. إن أكثر مخاطر الاقتصاد النيجيري هو فشل الدولة في تحصيل مواردها من المواطنين وتحويل تلك الموارد لخدمات اجتماعية؛ وهذا الأمر سببه الفساد الذي يضرب كل مؤسسات الدولة، لذلك تعتمد البلاد على إيرادات الغاز والنفط بشكل كبير.

يسعى الرئيس محمد بخاري منذ توليه الحكم إلى القضاء على الأزمات الأمنية المتداخلة وتجنيب البلاد الانحدار إلى الفشل، لكن هناك فشل كبير في القضاء على الصراعات العرقية والدينية والحروب التي تندلع بين القبائل على المياه والأرض؛ لا سيما في يوروبالاند وهي منطقة طالما اشتهرت بكونها مركزاً لحروب الانفصال ضد الدولة بين عامي 1967 - 1970م، بالإضافة إلى القرصنة في خليج غينيا وعمليات الاختطاف المنتشرة في البلاد.

آخر الخطوات التي لجأ إليها بخاري هي مطالبة وزير الخارجية الأمريكي (انتوني بلينكين) في أبريل الماضي بنقل مقر القيادة الأمريكية في إفريقيا من ألمانيا إلى نيجيريا، ليكون أقرب إلى القتال في الحرب ضد الجماعات (الجهادية) في شمال البلاد، وفي الوقت الذي يحاول بخاري استدعاء الجيش الأمريكي إلى بلاده لمحاربة المنظمات المسلحة فإنه لم ينجح في القضاء على الفساد داخل إدارته أو حتى إنهاء الصراعات العرقية أو عصابات الجريمة المنظمة.

تقود النخب القريبة من المنظومة الغربية مثل وولي سوينكا الحائز على جائزة نوبل فكرة الإطاحة ببخاري وتغيير طريقة الحكم في البلاد وهذا الأمر دعمه مؤخراً مؤتمر أساقفة الروم الكاثوليك في البلاد الذي طالب مجلس الأعيان بوضع طرق جديدة لنقل السلطة، وغالبية النخب التي تروج لفكرة الإطاحة بهكيل الدولة الحديثة يدعمون التوجه نحو تفتيت البلاد على اعتبار أنهم يريدون تصحيح الخطأ الذي ارتكبته الإنجليز بدمج 350 مجموعة عرقية في دولة واحدة، ورغم أن تلك الدعوات قد تكون صعبة التطبيق في الوقت الحالي؛ إلا أنها حاضنة لأفكار انفصالية شهدتها البلاد مثل الصراع بين النصارى والمسلمين في الشمال.

شهدت نيجيريا الكثير من الأزمات التي غالباً ما تنتهي بفرض حالة الطوارئ في البلاد كما جرى في الحرب الأهلية بين عامي 1967 - 1970م، وكان الأمر مدخلاً لتدخل عسكري قد يخفف من الكارثة التي تعيشها البلاد لكن جنرالات الجيش النيجيري حالياً يجدون صعوبة كبيرة في تحمل المسؤولية عن الحياة اليومية للمواطنين في ظل وضع اقتصادي سيئ، لذلك تبقى البلاد أمام خيارين: أولهما الانقلابات العسكرية، وثانيهما الانتخابات المقررة في عام 2023م.

تغريدات

سليمان العقيلي @aloqeliy

بعد الذي عملته ميليشيات الحشد الشعبي الموالية لـ #إيران في #بغداد من استعراضٍ للقوة وتهديد رئيس الحكومة وضباط الأمن والجيش الحكوميين للإفراج عن أحد قادتها المتهمين بالإرهاب. اعتقد أنه لا أمل في انتخابات حرة ونزيهة في #العراق خلال المستقبل المنظور.

عبد المحسن هلال @AbdulmohsinHela

ما الذي يدفع أمريكياً أو غربياً أو أجنبياً عموماً للتظاهر سواء اليوم أو غداً مطالباً بحق فلسطين في التحرر من الاحتلال؟

في المقابل ما الذي يدفع فلسطينياً أو عربياً أو مسلماً للتنازل عن حقه الديني والتاريخي في فلسطين والخضوع للمحتل؟

أهي قلة دين قلة نخوة قلة كرامة قلة إنسانية، أم انعدامها؟

أحمد العسَّاف @ahmalassaf

إن مقتضى الحكمة أن يجعل المرء المسلم لنفسه عملاً صالحاً أو أكثر وإن بلغت ذنوبه عنان السماء!

فلعمركم: إن العمل المقبول ليبقى وينمى.

ولعمركم: إن العمل المقدم بقلب يملؤه الحياء والانكسار والخشية لعمل عظيم إذا قُبِل.

ولعمركم: إن الهدى الصادق وإن قلَّ ليقضي على كثير الضلال... فلنمضِ لربنا.

ماجد التركي @drmajedat

(5 يوليو ١٩٦٢) يوم استقلال الجزائر يمثل ذكرى مآسي #الاستعمار_الفرنسي للشعب الجزائري. ملخصها:

• إبادة جماعية.

• طمس الهوية الوطنية.

• فرنسة القيادة السياسية والأمنية الجزائرية.

• السيطرة على الموارد الطبيعية.

(تاريخ مخزٍ... وواقع مزرٍ)

أعلى