أفاد مسؤولون الثلاثاء أن آلاف الأفغان أجبروا على الفرار من منازلهم جراء اندلاع معارك عنيفة بين القوات الحكومية

 

البيان/وكالات: أفاد مسؤولون الثلاثاء أن آلاف الأفغان أجبروا على الفرار من منازلهم جراء اندلاع معارك عنيفة بين القوات الحكومية وطالبان في ولاية جنوبية مع بدء جيش الإحتلال الأمريكي سحب ما تبقى من قواته في أفغانستان.

وقال الجيش الأفغاني إن حركة طالبان هاجمت عدة نقاط خلال ال24 ساعة الماضية في ولاية هلمند حيث سلم الجيش الأمريكي القاعدة للقوات الحكومية في إطار انسحابه الرسمي الذي بدأ في الأول من مايو.

وكشف سيد محمد رامين مدير شؤون اللاجئين في المنطقة إن نحو ألف عائلة فرت من منازلها هربا من القتال الذي اندلع على مشارف لشكر غاه عاصمة هلمند وفي أجزاء أخرى من الولاية.وأشار الى أن العائلات لجأت الى لشكر غاه من مناطق اشتد فيها القتال في اليومين الماضيين.

واورد مسؤولون إن مقاتلي طالبان استولوا في البداية على بعض نقاط التفتيش، لكن القوات الحكومية استعادت السيطرة عليها بعد صدها للمسلحين.

 

أعلى