الصراع السياسي يفشل تنظيم الانتخابات الليبية في موعدها

قالت نادية عمران، عضو الهيئة التأسيسية للدستور في ليبيا، إن إجراء الانتخابات وفقا لقانون

 

البيان/سبوتنك:قالت نادية عمران، عضو الهيئة التأسيسية للدستور في ليبيا، إن إجراء الانتخابات وفقا لقانون مجلس النواب الأخير غير ممكن.

واعتبرت عمران، أن القانون الذي صدر من رئيس البرلمان عقيلة صالح، يخالف الإعلان الدستوري في البلاد.وتابعت أنه لا يمكن إجراء الانتخابات كما هو مقرر في شهر ديسمبر المقبل.

أشارت في تصريحاتها إلى أن قيام عقيلة صالح بإصدار القانون في وقت يعترض المجلس الأعلى للدولة عليه يهدف إلى "عرقلة الانتخابات".

وأضافت أنه لا يمكن الاستناد إلى هذا القانون في إجراء الانتخابات.وحول مخالفات القانون قالت عمران إنه يخالف الإعلان الدستوري والاتفاق السياسي، حيث ترى أنه من المفترض انتخاب هيئة تأسيسية للدستور والذي يتم الاستفتاء عليه، ويكون هو أساس الانتخابات.

وأكدت أن "الاتفاق السياسي ينص على "وجوب إصدار القوانين الانتخابية عبر لجنة مشتركة بين مجلسي النواب والدولة، وإقرار القانون الانتخابي من مجلس النواب يحتاج لأغلبية معززة (120) عضو".

 

أعلى