مجلة البيان - كيف أجيبه؟! يسألني: من خلق الله؟! (الجزء الثاني)

كيف أجيبه؟!  يسألني: من خلق الله؟! (الجزء الثاني)
كيف أجيبه؟! يسألني: من خلق الله؟! (الجزء الثاني)


ما من شك بأن طريقة التعامل مع أولادنا الصغار تختلف تماما عن التعامل مع المراهقين، لذا قبل الشروع في الرد على أسئلتهم التي تصير أكثر عمقا من أسئلة الأطفال في سن التمييز(6سنوات).. فعلينا نحن الآباء والأمهات أن نعي طبيعة تفكير المراهقين في هذه المرحلة ، وماهو مفهوم الدين عند ابنك المراهق؟، بعدها تستطيع أن تكون على أرضية صلبة تتيح لك الإجابة على بعض أسئلته العقائدية والفلسفية مثل: من خلق الله؟

ولا نسنتطيع إنكار أننا نقابل في حياتنا أشخاصا متشككين أومتخبطين، أو باحثين عن اليقين، ومنهم من نطلق عليهم (علمانيين)... فلماذا لانساعدهم ونحاورهم ونرشدهم ليصلوا لبر أمان مفاده التسليم قلبيا بواحدانية الله بل وعقلياً.

وقد أجاب المقال السابق على سؤال (من خلق الله؟) بطريقة مبسطة تتناسب مع عقلية الأطفال، وسيقوم هذا المقال بالرد على السؤال السابق بطريقة أكثر عمقاً.. لكن سنتحدث عن طبيعة المراهقين أولا.. ثم نطرح الإجابات العملية للرد على هذا السؤال.

طبيعة المراهقة:

المراهقة هي الطور الذي يتم فيه النضج العقلي والانفعالي للطفل بشكل تدريجي، حتى يصبح مثل الكبار الراشدين من النواحي الجسدية والنفسية .

ويتحقق أكبر قدر من هذا النضج خلال السنوات الثانية عشرة حتى الخامسة عشرة وبعدها يكتسب هذا الإنسان البالغ الجديد – وبالتدريج أيضا – مزيداً من الحكمة وبعد النظر.

ويؤكد الأستاذ الدكتور محمد كمال الشريف استشاري الطب النفسي بمجمع الامل للصحة النفسية- السعودية: أن من أهم مظاهر النضج العقلي – الذي يتم عادة خلال السنوات الثانية عشرة حتى الخامسة عشرة – هو نمو قدرة المراهق على إدراك المفاهيم المجردة و هي المفاهيم لا يمكن إدراكها بالحواس، إنما إدراكها يكون عقلي بحت مثل : الأمور الفلسفية ، التي كان عاجزاً عن إدراكها قبل ذلك.

 فهو يصبح قادراً على إدراك الزمن التاريخي، والفضاء الكوني، فضلا عن فهم الفلسفة، وغيرها من الموضوعات المجردة، وكذلك فهم المقصود من العبارات التي تقال لتعطي معنى غير المعني الحرفي لها.

وأكد الشريف أن قدرة المراهق على إدراك الزمن التاريخي من جهة والزمن المستقبلي البعيد من جهة أخرى، تجعله يبحث في أسئلة من قبيل ما أصل الحياة؟ ومن أوجدها وما هي النهاية؟ وإلى أين نسير في هذا الوجود؟ وما شابه ذلك .

فالطفل قبل مرحلة المراهقة يعجز عن فهم المفاهيم المجردة، بل ويزعجه الغموض في أي شيء فالطفل يرتاح للوضوح والحدود القاطعة بين الأشياء بعكس المراهق فهو يستطيع أن يتخيل كيف يمكن  لأي شيء أمامه أن يكون على غير الحال التي هو عليها.

  المراهق والدين:

ويوضح الشريف أن دخول الإنسان طور المراهقة واكتسابه القدرة على التفكير المجرد تتعمق نظرته إلى الدين، ويدرك أن الدين لابد له من إيمان، واعتقاد، وأن الشعائر والطقوس ليست كل شيء، كما يتعمق فهمه للألوهية، حيث يدرك بعد أن اتسع افقه أن الأديان تتحدث عن إله واحد، هو الخالق العظيم، وان الإله ليس إلها خاصا بملة، أو طائفة بل هو رب العالمين، و تصبح علاقة المراهق بخالقه ذات طابع شخصي.

والمراهقة هي المرحلة التي يبدأ فيها الإنسان بالتفكير المستقل حول الدين الذي يتخذه ويؤمن به، وتكثر التساؤلات في وجدانهم، ولعل من بين هذه الاسئلة سؤال:(من خلق الله؟)

الرد على سؤال من خلق الله؟

لكي نجيب على هذا السؤال سنطرح بعض الاسئلة والأمثلة التي تفيد في الرد على هذا السؤال العقائدي.

-مثال الدمية:

-       إذا رأيت دمية (العرائس المتحركة) تُحرك بخيوط، وعلمت أن خلف الستار إنسانا يحركها، فهل من المقبول عقلا أن نسأل من يحرك خيوط هذا الإنسان الذي يحرك الدمية؟

إن صفة التحريك هي صفة يتميز بها الإنسان وليس الدمية، ولله المثل الأعلى.. فالخلق صفة للمخلوقين لا تعمم على الخالق، والله سبحانه وتعالى خارج عن إطار المادة التي خلقها، وغير محكوم بقوانينها.

-مثال الثريا:

إذا كنت تقف خلف أحد الأبواب ورأيت ثريا معلقة من السقف، ولكنك لم تر من أين بدأت السلسلة التي تتعلق فيها الثريا... فإنك تجزم بأن لها بداية، وإلا سقطت، ولن تتقبل فكرة أن السلسلة تمتد إلى ما لا بداية!!

فلابد لها من سلسلة أولى، ولله المثل الأعلى فالله هو السبب الأول وليس له مسبب.

 ومن الخطأ أن نطرح سؤال من خلق الله؟ فإذا كان الكون مخلوقا فلابد من وجود خالق غير مخلوق.

- وحدانية الله

فسر فضيلة العلامة الشيخ محمد متولي الشعراوي الآية18من سورة آل عمران  { شَهِدَ ٱللَّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَـٰهَ إِلاَّ هُوَ والملائكة وأولو العلم قائما بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم} بأن شهادة الله لنفسه بعدم وجود إله غيره بأنها شهادة الذات للذات، وكفى بالله شهيدا. وشهدت الملائكة أيضا بألوهية الله، والملائكة هم الغيب الخفي عنا، وتتلقى الأوامر من الحق.

فالملائكة لم يروا أحدا آخر يعطي لهم الأوامر سوى الله سبحانه وتعالى... وهذه هي شهادة المشهد(الموقف)... ويضاف إلى الملائكة شهادة {وَأُوْلُواْ ٱلْعِلْمِ } الذين جلسوا  يستنتجون ويستنبطون أدلة على أنه لا إله إلا الله.

إن الحق سبحانه وتعالى يبلغنا أنه قدجعل في كونه الآيات العجيبة العديدة، والذي يجلس، ويتفكر ويتدبر، ويتفطن وينظر، فإنه يستخرج الأدلة على أنه لا إله إلا هو.

ويوضح فضيلة الشيخ الشعراوي أن من أبسط الطرق للتدليل على هذه الحقيقة.. إن كانت " لا إله إلا الله " غير صدق! فأين الإله الذي أخذ منه الله هذا الكون؟

، ولماذا لم يخبرنا ذلك الإله أنه صاحب الكون؟

 فإما أن هذا الإله الآخر لم يَدْر، أو أنه قد علم، ولا يستطيع فعل شيء، إذن فلا يصح أن يكون إلها يزاحم الحق الذي أبلغنا أنه لا إله إلا هو.

- مثال المستشفى

إذا قلت لك بأن صديقك في المستشفى وقد وضع طفلا، فهل يمكنك أن تتوقع، هل وضع ولدا أم بنتا؟ عليك أن تخمن؟ لكن قبل ان تخمن عليك التركيز في السؤال أولا؟ وهل هو منطقي؟

الإجابة ببساطة أن السؤال كان خاطئا ولاداعي للتفكير والتخمين لأن الرجال لا تلد من الأساس.

هذا السؤال خاطئ كما هو الحال في سؤال من خلق الله. لماذا هذا السؤال يعد خطأ؟

لأن العبارة الصحيحة هي أن لكل مخلوق خالق.. فتعريف الإله بأنه( ليس مخلوق)، فاللحظة التي تقول فيها من خلق الإله فأنت جعلته ليست إلاها.. بل أصبح مخلوقا!

فلو كان لله خالقا لكان مخلوقا ..لا خالقا...فالله هو السبب الأول وليس له مسبب.

...الله هو البرهان

إن الله هو الدليل الذي لا يحتاج إلى دليل.. لأنه الحق الواضح بذاته.. الله ظاهر في النظام والدقة والجمال والإحكام.. في ورقة الشجر.. في ريشة الطاووس.. في جناح الفراش.. في عطر الورود.. فالله هو الذي يبرهن على الوجود وليس العكس.. فالنور هو الذي يبرهن ويثبت وجود النهار.. وليس النهار من يبرهن على النور.

 

..............................

المراجع

فيديو من خلق الله على اليوتيوب للشيخ ذاكر نايك.

قناة الدكتور إياد قنيبي على اليوتيوب.. حلقات رحلة اليقين.

كتاب حوار مع صيقي الملحد للدكتور مصطفى محمود.

تفسير سورة آل عمران للشيخ الشعراوي (تلفزيونية)

كتاب تربية الطفل والمراهق (رؤية إسلامية) للأستاذ الدكتور محمد كمال الشريف.