الأقصى عقيدة

 

 
 
 
 

الأقصى عقيدة

ضمن جهوده المبذولة للحفاظ على الهوية الإسلامية للقدس المحتلة، أصدر مركز دار رسالة البيان للدراسات كتاب" الأقصى عقيدة" و الذي يتضمن خمسة أبواب تتوزع على 300 صفحة. ويحتوي الباب الأول و الذي جاء بعنوان "الأقصى..المنطق الشرعي" مقالة افتتاحية للشيخ أحمد بن عبد الرحمن الصويان بعنوان " لا يضرهم من خذلهم"’ يتحدث فيها عن المكانة الدينية للمسجد الأقصى في الإسلام، بالإضافة إلى مقالة للشيخ رائد صلاح يتحدث فيها عن واقع مدينة القدس تحت الاحتلال الإسرائيلي ومقالات أخرى تتناول مكانة المسجد الأقصى في الإسلام. و يتضمن الباب الثاني و الذي يحمل بعنوان " القدس.. الهوية و السكان" عدة مقالات حول التوزيع الديمغرافي للسكان في القدس و كذلك العوامل المؤثرة في الصراع الديمغرافي الدائر في المدينة بين المسلمين و اليهود.أما الباب الثالث و الذي جاء بعنوان " التهويد و الاستيطان في القدس" فهو يحتوي على مقالات بحثية تشرح عملية التهويد الجارية في المدينة المقدسة، ويتناول الباب الرابع و الذي جاء بعنوان " القدس في اتفاقات السلام"، أهم النتائج التي أخرجتها  المفاوضات مع الكيان الصهيوني بالإضافة إلى موقف الولايات المتحدة من القدس و قرارات الأمم المتحدة الخاصة بالقدس. و في الباب الخامس و الأخير نشر شرح بالصور عن المسجد الأقصى بقبابه و مآذنه و مصلياته.