البيان/وكالات: قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن البيت الأبيض وافق على بين تايوان 66 مقاتلة أف-16 في صفقة تقدّر قيمتها بثمانية مليارات دولار ويتوقّع أن تثير غضب الصين.

وقال مسؤول عن هذه الصفقة إنّها "تتّفق" و"التزامنا الحفاظ على قدرات الدفاع الذاتي لتايوان"، في رسالة واضحة إلى الصين التي تعتبر تايوان جزءاً لا يتجزّأ من أراضيها.ولدى الكونغرس الآن مهلة 30 يوماً للاعتراض على الصفقة، وهو امر لم يحدث منذ عقود.

وتشتمل الصفقة إضافة إلى المقاتلات على 75 مفاعلاً ورادارات وقطع غيار مختلفة وأسلحة مختلفة.وتعتزم تايوان تحديث دفاعاتها الجوية وسط خروق متزايدة لسلاح الجو الصيني لمجالها الجوّي.

وتعترف الولايات المتحدة بسيادة الصين على تايوان، إلا أنّ بكين استاءت من العلاقات الوثيقة بين واشنطن والجزيرة الديموقراطية التي تتمتّع بحكم ذاتي.