البيان/ وكالات

قال المجلس العسكري السوداني، الاثنين، إنه يعيد تشكيل رئاسة الأركان المشتركة وإنه عين الفريق أول ركن هاشم عبد المطلب أحمد بابكر رئيسا للأركان.

وأضاف المجلس في بيان أنه تم تعيين الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين نائبا لرئيس الأركان المشتركة.

وجاء نص البيان كالتالي:

أصدر الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان عبد الرحمن رئيس المجلس العسكري الإنتقالي عددا من المراسيم والقرارت تم بموجبها ترفيع عدد من الضباط إلي رتبتي الفريق أول والفريق ، وإعادة تشكيل رئاسة الأركان المشتركة علي النحو التالي:

1. ترفيع الفريق طيار ركن صلاح عبدالخالق سعيد علي، والفريق الركن محمد عثمان الحسين، والفريق الركن جمال عمر محمد إبراهيم، والفريق بحري ركن عبدالله المطري الفرطي حامد إلي رتبة الفريق أول.

2. ترفيع كل من اللواء طيار ركن محمد علي محمد محمود، واللواء بحري ركن مجدي سيد عمر مرزوق، واللواء د.ركن عبدالرحمن يوسف علي، واللواء الركن عبدالله البشير أحمد الصادق، واللواء الركن محمد علي إبراهيم إلي رتبة الفريق.

3 . إعادة تشكيل رئاسة الأركان المشتركة علي النحو التالي:

أ. الفريق أول ركن هاشم عبدالمطلب أحمد بابكر

رئيساً للأركان المشتركة

ب. الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين

نائبا لرئيس الأركان المشتركة

جـ. الفريق أول بحري ركن عبد الله المطري الفرضي

مفتشاً عاماً للقوات المسلحة .

د. الفريق الركن آدم هارون إدريس

رئيساً لهيئة العمليات المشتركة

هـ. الفريق الركن مجدي إبراهيم عثمان

رئيساً لأركان القوات البرية

و. الفريق طيار ركن محمد علي محمد محمود

رئيسا لأركان القوى الجوية

ز. الفريق بحري ركن مجدي سيد عمر مرزوق

رئيساً لأركان القوات البحرية

ح. اللواء الركن حذيفة عبدالملك أحمد الشيخ

رئيسا لهيئة الاستخبارات العسكرية بالإنابة

هذا وأعلن مساء الأحد أنه قرر إعادة هيكلة الجيش وجهازي المخابرات والشرطة، مع قبول استقالة مدير جهاز المخابرات والأمن الفريق صلاح قوش.

كما قرر المجلس العسكري إطلاق سراح جميع الضباط من الشرطة والقوات المسلحة المتهمين بالمشاركة في الاحتجاجات.

وقال الفريق الركن شمس الدين كباشي إبراهيم، المتحدث باسم المجلس العسكري بالسودان، إنه تقرر كذلك تعيين الفريق أول أبو بكر مصطفى في منصب رئيس المخابرات والأمن.