مرصد الاخبار

خامنئي يريد انتخابات تبقي المحافظين

قالت صحيفة الإندبندنت إن الانتخابات البرلمانية الوشيكة في إيران تأتي في وقت له أهمية خاصة، وتضيف الصحيفة أنه مع الاتفاق النووي الإيراني ونهاية العقوبات الاقتصادية تتوقع إيران دفعة اقتصادية ومالية كبيرة.

وترى الصحيفة أن نتائج الانتخابات البرلمانية وانتخابات مجلس الخبراء ستحدد إلى حد كبير الأجندة المستقبلية لإيران وإذا ما كانت الدفعة الاقتصادية ستنفق لدعم فكر تشددي أم توجه إصلاحي.

وتقول الصحيفة إن الانتخابات التي جرت في الفترات الأخيرة في إيران تكشف الهوة بين جيل الشباب وبين النظام الكهل المكون من مجلس الخبراء والحرس الثوري، وتضيف أن المحافظين يسعون بكل ما لديهم من قوة لحسم الانتخابات لصالحهم، حيث أصدر مجلس صيانة الدستور قراراً بمنع آلاف الإصلاحيين من الترشح في الانتخابات البرلمانية.

وتقول الصحيفة إن فوز المحافظين في الانتخابات سيثير القلق بشأن الأمن في المنطقة، وترى أن دخول المزيد من المحافظين إلى البرلمان يعني تبني إيران سياسة خارجية أكثر صرامة، مع توفير المزيد من التمويل للميليشيات الشيعية في سوريا والعراق، مع احتمال تجدد العداء مع المملكة السعودية، القوة السنية الرئيسية في المنطقة.

(الإندبندنت: 24/فبراير/2016)

 

نتنياهو يرفض.. والجيش يوافق على ميناء في غزة

أفادت صحيفة «هأرتس» أنه تجدد خلال الأسابيع الأخيرة النقاش على المستويين السياسي والعسكري لبلورة الموقف الصهيوني من إقامة ميناء في قطاع غزة.

وأشارت الصحيفة إلى أن تجدد النقاش يعود إلى الظروف الاقتصادية الآخذة بالتردي في القطاع والرغبة في إيجاد حلول بنيوية طويلة الأمد من شأنها أن تساعد في تحسين الأوضاع الاقتصادية في القطاع وتقليص المخاطر من تفجر مواجهة عسكرية مع حركة حماس مجدداً.

ولفتت الصحيفة إلى أن مسؤولين كباراً في الجيش يدعمون مبدئياً إقامة ميناء للقطاع أملاً منهم في أن يتم اشتراط ذلك بتعهد حمساوي بوقف مطول لإطلاق النار.إلا أن فرص هذه الخطة ليست بكبيرة إزاء معارضة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع موشيه يعالون.

(2016)

«السيستاني» يراجع ميزانية العراق

قال وزير المالية العراقي هوشيار زيباري إن الوضع المالي في العراق «أصعب من أي وضع سابق». وفي تصريح نقلته صحيفة الجارديان البريطانية، ذكر زيباري أنه راجع مع المرجع الشيعي علي السيستاني مطلع الشهر الجاري بالنجف الحسابات المالية الكاملة للدولة العراقية. وقال: «إن السيستاني كان جاداً في إحداث تغيير، كما كان محبطاً تماماً»، بحسب ما نشرته «شبكة أخبار العراق».

(شبكة أخبار العراق: 23/فبراير/2016)

 

علامة تعجب!

الصين تخصص مساجد للنساء فقط

في تقرير نشره موقع «بي بي سي»، أشار إلى وجود مساجد مخصصة للنساء في الصين، وذكر التقرير أن مسجد «وانغجيا آلي» الذي يقع في مدينة «كايفنغ» هو أبرز تلك المساجد.

وتم بناء المسجد المذكور عام 1820، وتتسع مساحته المخصصة للصلاة لـ50 شخصاً. وقالت «غو جينغ فانغ» إنها ترى أن المساجد المخصصة للنساء فقط هي أحد التقاليد الصينية بصفة عامة، ومقاطعة «هينان» بصفة خاصة - فهناك 16 مسجداً في «كايفنغ» وعشرات المساجد الأخرى في الريف حولها، جنباً إلى جنب مع المدارس الصغيرة في مدينة «تشنغتشو» الكبيرة وفي بعض المدن الصغيرة. وفي أماكن أبعد من ذلك، هناك العديد من المساجد في جنوب مقاطعة «يونان» وفي الشمال أيضاً، ولكن ليس هناك مساجد من هذا النوع في منطقة «شينجيانغ» ذات الأغلبية المسلمة، والتي تتبع شكلاً تقليدياً للإسلام السني المتبع في آسيا الوسطى.

(بي بي سي: 23/فبراير/2016)

 

كاميرات أردنية لمراقبة ساحات المسجد الأقصى!!

نفى وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الأردني هايل داود، أن تكون هناك أي مفاوضات مع الحكومة الصهيونية حول ملف كاميرات المسجد الأقصى المبارك. وقال داود في تصريحات نشرتها صحيفة الدستور الأردنية الثلاثاء، إن هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة، مضيفاً، أن تركيب الكاميرات وبثها والإشراف عليها سيبقى محصوراً بيد الأردن وسيادتها بموجب الوصاية الهاشمية على المسجد الأقصى المبارك.

وأوضح داود، أن تركيب الكاميرات كان وما يزال مطلباً أردنيا وليس صهيونياً، مبيناً أن مشروع تركيب كاميرات مراقبة في المسجد الأقصى ومحيطه تحت إشراف الأردن ودائرة الأوقاف الأردنية يهدف لحماية المسجد وتوثيق الانتهاكات التي ستكون إحدى الوثائق التي يمكن استخدامها عند التلويح بالورقة القانونية.

(الدستور/1/3/2016)

 

كتيبة هولندية تتمرد في تنظيم «داعش»

أعدم تنظيم «داعش» في شمال سوريا ثمانية مقاتلين هولنديين في صفوفه بعد اتهامهم بمحاولة «الانشقاق الجماعي» والتحريض ضده، واعتقل أكثر من 65 آخرين يحملون الجنسية ذاتها، كما أفادت حملة «الرقة تذبح بصمت».

وقال «أبو محمد» أحد مؤسسي الحملة المناهضة للتنظيم لوكالة فرانس برس عبر الإنترنت ان «تنظيم داعش أعدم ثمانية مقاتلين هولنديين في صفوفه يوم الجمعة في مدينة معدان في محافظة الرقة» أبرز معاقل التنظيم في سوريا «بعد اتهامهم بمحاولة الانشقاق الجماعي والتحريض ضد التنظيم».

وبحسب بيان نشرته الحملة على موقعها الالكتروني، فإن نحو 75 مقاتلاً هولندياً بينهم مقاتلون من أصول مغربية يحملون الجنسية الهولندية كانوا قد انشأوا تجمعاً خاصاً بهم في الرقة، وكانوا على علاقة متوترة مع القيادات العراقية في التنظيم.

(مونتي كارلو/1/3/2016)

 قراءة في تقرير

النتائج الأخيرة لانتخابات الأحزاب الأمريكية الداخلية حتى 20 فبراير أظهرت أن هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية السابقة فازت بانتخابات المؤتمر الحزبي الديمقراطي في ولاية نيفادا بنسبة 52,6 بالمئة من الأصوات، فحصلت على تأييد 19 من أصل 34 مندوباً. كذلك عن الحزب الجمهوري فاز دونالد ترامب بالانتخابات التمهيدية في ولاية كارولينا الجنوبية، متفوقاً على المندوبين الـ50 جميعهم بنسبة 32,5 بالمئة من الأصوات، وتظهر نتائج جزئية أنه حصل على أكثر من 40 في المئة من أصوات الناخبين بولاية نيفادا، أما جيب بوش الذي حصل على 7,8 بالمئة فقط من أصوات الناخبين فانسحب من سباق الرئاسة. يجمع الرأي العام الأمريكي أن الرئيس الحالي باراك أوباما، الذي ستنتهي مدته في 20 يناير 2017 فشل على نطاق واسع في الكثير من القضايا على الصعيد الداخلي والخارجي، أبسطها عدم قدرته على إقناع الكونجرس بإغلاق سجن جوانتانامو في كوبا.

جون هوداك الباحث في معهد بروكنجز، يناقش في دراسة نشرها المركز نتائج وانعكاسات الانتخابات الأمريكية المقبلة على السياسة الخارجية للولايات المتحدة وخصوصاً في منطقة الشرق الأوسط، لاسيما أن أغلب المرشحين من اليمين المسيحي.

يبدأ الترشح للرئاسة قبل عامين من موعد الانتخابات، من خلال انتخابات تمهيدية تنظمها الأحزاب على مستوى الولايات لإبراز مرشحين لها يخوضون تلك المنافسة لتصفية مرشح عن كل حزب لمنصب الرئيس، بالنسبة لكل حزب، تُعطى كل ولاية عدداً محدداً من المندوبين، ويستند هذا العدد إلى حد كبير إلى عدد السكان وحجم الحزب في تلك الولاية. يتم عادةً تحديد هؤلاء الأفراد في مرحلة باكرة من العام، ولكن لا تكون التسمية رسمية قبل أن يجتمع مندوبو الولايات أنفسهم لترشيحهم رسمياً في المؤتمر الوطني لكل من الحزب الديمقراطي والجمهوري.

الحملة الانتخابية هي عبارة عن عملية طويلة، حتى بعد بدء التصويت في الولايتين الرئيستين (أيوا ونيوهامشير). وتدوم السباقات التمهيدية من أوائل فبراير حتى منتصف يونيو، وتبدأ مؤتمرات الأحزاب بعد أكثر من شهر، أي في أواخر يوليو، ولا يتم عقد الانتخابات الفعلية إلا بعد 15 أسبوعاً أخرى، أي في أوائل نوفمبر، ويتم تنصيب الرئيس الجديد أخيراً في 20 يناير 2017. وعموماً، ثمة 538 ناخباً موزعون على الولايات الأمريكية، والمرشح الفائز هو من يحصل على 270 صوتاً انتخابياً على الأقل في المجمع الانتخابي، ويتم اعتبار هذا الشخص الفائز في الانتخابات الرئاسية.

أصبحت السياسة الخارجية في الواقع موضع التركيز المهيمن على حملات مرشحي كلا الحزبين، وهذا أمر غير اعتيادي من بعض النواحي، فطالما اعتُبرت السياسة الخارجية مجال الحزب الجمهوري، وأظهرت استطلاعات الرأي العام منذ عقود أن الأمريكيين يثقون في الحزب الجمهوري أكثر من الحزب الديمقراطي عندما يتعلق الأمر بمثل هذه القضايا. ولكن في انتخابات عام 2016 يرغب الطرفان في مناقشة السياسة الخارجية، فيناقش الجمهوريون هذه المسألة من المنطلق الاعتيادي عينه، ويعتبرون أن قيادة الرئيس أوباما الفاشلة قد تسببت في العديد من المشاكل التي تواجه منطقة الشرق الأوسط، وإفريقيا، وجنوب شرق آسيا، والصين، وروسيا، وشبه جزيرة القرم، وأوربا. وثمة مرشح ديمقراطي واحد على الأقل حريص أيضاً على مناقشة السياسة الخارجية، إذ تتمتع هيلاري كلينتون، باعتبارها وزيرة خارجية سابقة، بسيرة ذاتية أقوى من أي مرشح آخر في السباق التمهيدي للحزب الديمقراطي في ما يتعلق بالسياسة الخارجية، لا بل تكاد سيرتها الذاتية في ما يتعلق بالسياسة الخارجية أقوى في نواحٍ كثيرة من أي مرشح رئاسي آخر، وتعتبر كلينتون هذه التجربة بمثابة فرصة لها ولحزبها لتحقيق النجاح، ونتيجةً لذلك، تقوم بمناقشة القضايا التي تلعب لصالحها.

القضية التي تتم مناقشتها على نطاق واسع خلال الحملة الانتخابية هي ظهور تنظيم الدولة الإسلامية وانتشاره وهجماته في العديد من البلدان، بما في ذلك الاعتداءات التي نفذها متعاطفون معه في الولايات المتحدة، وتتصل بهذه المسألة محادثة أوسع نطاقاً بشأن الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وبخاصة في سوريا والعراق وإيران ومصر وليبيا واليمن.

وبالإضافة إلى ذلك، شكل الاتفاق النووي مع إيران الذي دخل حيز التنفيذ مؤخراً سياسة مثيرة للجدل لإدارة أوباما، كما أصبحت قضية حاسمة في الحملة. يدعم الديمقراطيون كلاً من الاتفاق والرئيس، بينما يعارضه الجمهوريون بشدة، إلى حد أن كثيراً من المرشحين هدد بالانسحاب عند تولي منصب الرئاسة.

أما قضية السياسة الخارجية الأخيرة المهيمنة على هذه الحملة، فتتعلق بالدعم الأمريكي للكيان الصهيوني، فيقول الجمهوريون إن العلاقات بين الولايات المتحدة والكيان الصهيوني قد انهارت تحت إدارة أوباما وإن التزام الولايات المتحدة بأمن الكيان الصهيوني واستقلاليته ودفاعه ومصالحه ينبغي أن يشكل جزءاً أساسياً من السياسة الأمريكية الخارجية، ولا يختلف الديمقراطيون عنهم بالرأي كثيراً، إلا أنهم لا يعتبرون الرئيس أوباما مسؤولاً عن أي تعقيد في العلاقات بين البلدين.

بشكلٍ عام، ليست مناقشة السياسة الخارجية في حملة الانتخابات الرئاسية الأمريكية مجرد مسألة سياسة، فالسياسة الخارجية، وبخاصة القضايا المتعلقة بالشرق الأوسط، ستشكل موضع تركيز كبير للإدارة القادمة، بغض النظر عمن يُنتخب رئيساً للبلاد؛ ويعني ذلك أن الدول في مختلف أنحاء المنطقة ستلعب دوراً كبيراً في هذا النقاش، وعلاوةً على ذلك، سيلعب حلفاء الولايات المتحدة الدائمون في المنطقة دوراً رئيسياً وإستراتيجياً في تنفيذ السياسة الخارجية الأمريكية، وستؤثر الآراء والمقترحات المحددة التي تقدم بها المرشحون الرئاسيون على المنطقة بطرق مختلفة، مما يجعل نتيجة الانتخابات الرئاسية الأمريكية للعام 2016 بالغة الأهمية لمنطقة الشرق الأوسط عموماً ودول مجلس التعاون الخليجي خصوصاً.

 

تغريدات

أحمد الصويان ‏@Asowayan    

 التنافس بين الدعاة الذي يؤدي إلى المسابقة في الخيرات تنافس محمود، أما التنافس المؤدي إلى صراع وقطيعة؛ فليس من أمر الدعوة في شيء!

عبد العزيز الطريفي ‏@abdulaziztarefe  

إلى الصادقين في الشام: إن لم تجتمعوا زمن الحرب لن تجتمعوا زمن السلم، الشدائد تجمع، والأمن يُفرّق، لا تتدافعوا فأنتم على رأس جبل!

د. علي القرة داغي ‏@aliqaradaghi  

هل شاهدنا قناةً شيعية تعرض فيلماً وثائقياً تمجد فيه شخصية سُنية؟! ما فعلته «العربية» هو طعن في الظهر في وقت تحتاج فيه الأمة لتوحيد المواقف!

عدنان أبو عامر ‏@adnanabuamer1    

خطوات صهيونية لوقف الانتفاضة: أعداد إضافية من العمال، إشراك مقاولين فلسطينيين بمشاريع إسرائيلية، انخراط أطباء وتقنيين في المشافي الإسرائيلية.

جابر الحرمي ‏@jaberalharmi   

أميركا ودول غربية تجهز للانقضاض على ليبيا بدعوى محاربة داعش، فيما الحقيقة الإجهاز على ما تبقى من الثورة لإنجاح الثورة المضادة.

محمد حسين ذكير ‏@ibnzkeer   

حاكم أراكان يعد بإطلاق السجناء البوذيين ويستمر في اعتقال مسلمي الروهنغيا.. «فمن لهم غيرك يا الله».

 

:: مجلة البيان العدد  346 جمادى الآخـرة  1437هـ، مـارس 2016م.

 

** نرحب بمقترحاتكم البنّاءة في باب مرصد الأحداث على بريد الكاتب

 

googleplayappstore