البيان/متابعات: صرح السفير الفلسطيني في الرياض الدكتور بسام الأغا بأن الرئيس محمود عباس سيصل العاصمة السعودية الرياض، في زيارة تستمر لمدة يومين.

وقال الأغا، إن عباس سيلتقي بالملك سلمان بن عبد العزيز، ويبحث معه الوضع السياسي الراهن وما تتعرض له القضية الفلسطينية من أخطار، خاصة مدينة القدس المحتلة.

وأضاف السفير الآغا أن الزيارة تأتي استمرارًا للتواصل ما بين القيادتين في ظل الظروف الدولية الصعبة، وكذلك في ظل محاولات انهاء القضية الفلسطينية.

وأشار إلى أن مواقف السعودية متقدمة دائما تجاه القضية الفلسطينية، مؤكدًا أن موقف خادم الحرمين الشريفين بإعلان اسم "قمة القدس" على "قمة الظهران"، والتبرع بـ150 مليون دولار للأوقاف الاسلامية في القدس، و50 مليون دولار للأونروا، يؤكد هذه المواقف المتقدمة.