البيان/متابعات: قالت مصادر إعلامية بريطانية إن جهاز الموساد الصهيوني قام بتهريب عالم نووي إيراني من بلاده إلى بريطانيا عبر تركيا، وذلك بالتعاون مع وكالة المخابرات المركزية الاميركية (CIA) وجهاز الاستخبارات البريطاني (MI6).

وأفادت صحيفة (صنداي اكسبرس) البريطانية، أن العالم الإيراني البالغ من العمر 47 عاما لديه معلومات تتعلق ببرنامج الأسلحة النووية الإيرانية وأنه كان ضالعا في عملية اغتيال عالم نووي إيراني آخر يدعى مصطفى احمد روشان الذي قتل بتفجير سيارته في طهران عام 2012.

وأضافت الصحيفة  إن خطة تهريب هذا العالم نفذت في أكتوبر الماضي وقد تم تهريبه إلى تركيا ومن ثم إلى فرنسا ومنها إلى بريطانيا على ظهر زورق مطاطي برفقة 12 مهاجرا إيرانيا آخرا.

وأكدت الصحيفة أنه تم استجواب هذا العالم من قبل جهاز الاستخبارات البريطاني في لندن قبل توجهه على متن طائرة ركاب إلى الولايات المتحدة الاميركية.