البيان/وكالات: قالت مرشحة الحزب الديمقراطي للإنتخابات الرئاسية الأمريكية، إليزابيث وارن، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد يكون في السجن قبل إجراء الانتخابات المقبلة. وقالت وارن من ولاية آيوا: "عند قدوم عام 2020، قد لا يكون دونالد ترامب رئيسا"، وتابعت قائلة: "في الواقع، ربما لن يكون شخصا حرا حينها".

وفي إشارة منها إلى أن أمريكا تمر "بفترة خطرة"، قالت المرشحة الديمقراطية إن ما سيحدث في عام 2022 سيحدد وجهة أمريكا والشعب الأمريكي.

وأضافت عن ترامب قائلة: "كل يوم نرى تغريدة عنصرية أو أخرى تحمل كراهية، أمور قبيحة وظلامية، وماذا سنفعل نحن المرشحون والناشطون والصحفيون حيال ذلك؟ هل سندعه يستخدمها لتقسيمنا؟"، تساءلت وارن.