البيان/ الأناضول: دعا الزعيم الدرزي، رئيس الحزب الاشتراكي اللبناني وليد جنبلاط، الدروز في الكيان الصهيوني إلى "الانتفاضة وعدم تلطيخ عروبتهم".جاء ذلك في تصريحات، الأربعاء، عقب اجتماعه برئيس كتلة "حماس" في المجلس التشريعي الفلسطيني محمود الزهار، الذي يزور بيروت، على رأس وفد برلماني من حماس.

وقال جنبلاط، ثمة نداء إلى العرب الدروز "في فلسطين المحتلة، عاجلًا أم آجلا الاحتلال سيزول، فلا تلطخوا سمعتكم وتاريخكم العربي بالتعاون مع السلطات الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني الأبي".وأعرب عن أمله في أن "ينتفضوا.. وانتفض البعض، لكن هناك من يتعامل ضد الشعب الفلسطيني وضد أهل غزة".

ونوه جنبلاط بأن احتلال الجزائر، دام 200 سنة ثم زال، وكم من متعامل ذهب مع الاحتلال أو قتل بعد الاحتلال.من جهته، أكد الزهار على حق الشعب الفلسطيني في تحرير أراضيه، كما تحررت كل البلاد العربية واللأفريقية وغيرها.

ووصل الزهار إلى بيروت، فجر الأربعاء، على رأس وفد برلماني من حركة حماس للقاء مسؤولين لبنانيين.ويستكمل اللقاءات، الخميس، باجتماع مع رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري.