البيان/ متابعات

أجبرت مليشيات الحوثي الموالية لإيران تحت تهديد السلاح، القائمين على مساجد العاصمة صنعاء ببث خطاب زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي عبر مكبرات الصوت الخاصة بالمساجد، لإجبار المواطنين على الاستماع له، بعد عزوفهم عن سماعه.

وفي وقت سابق الأربعاء، أدلى زعيم المليشيات الحوثية، بخطاب توسّل فيه إلى القبائل المشاركة في القتال إلى جانب المتمردين، الذين تكبدوا خسائر فادحة في مدينة الحديدة غربي اليمن.

ودعا زعيم ميليشيات الحوثي في خطابه، مقاتليه الذين فروا من الجبهات، إلى العودة للقتال.

و تسعى ميليشيات الحوثي، لإجبار المواطنين في المناطق الخاضعة لسيطرتها على التوجه إلى جبهة الساحل الغربي، للمشاركة في حربها بعد هزائمها المتتالية.

وأشار السكان إلى أن ما قامت به الميليشيا من تصرف كشف قرب نهايتها، وأن محاولاتها إجبار السكان على الاستماع لخطاب زعيمها لن يزيدهم إلا إصرارا على الانتفاض بوجه المتمردين.