البيان/متابعات: قدم وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز، الأربعاء، استقالته بناء على طلب الرئيس دونالد ترامب عقب يوم واحد من الانتخابات النصفية التي أظهرت نتائجها تقدماً للحزب الديمقراطي في مجلس النواب بينما حصل الجمهوريون على الأغلبية في مجلس الشيوخ.

وتنهي استقالة سيشنز خدمته في إدارة ترامب، وسط توتر في العلاقات منذ قراره النأي بنفسه من الإشراف على تحقيق تجريه وزارة العدل بشأن تدخل روسيا المزعوم في انتخابات 2016.وأغضبت هذه الخطوة ترامب لأنها تركته بدون حماية من التحقيق الاتحادي.وجاء في خطاب استقالة سيشنز أنه استقال بناء على طلب ترامب.

وقال سيشنز في خطابه: "تشرفت بالعمل وزيرًا للعدل وعملت على تطبيق جدول أعمال تنفيذ القانون بناء على حكم القانون الذي شكل جزءًا محوريًا من حملتكم للرئاسة".

وقال ترامب فى تغريدة على موقع "تويتر" غداة انتخابات التجديد النصفي: "إننا نشكر وزير العدل جيف سيشنز لخدماته، ونتمنى أن يكون بخير، وسوف يتم ترشيح بديل دائم له في وقت لاحق اليوم". وسوف يحل ماثيو ويتيكر محل سيشنز كقائم بالأعمال.