البيان/وكالات: نقلت وكالة سبوتنك الروسية عن صحيفة "نيويورك" الأمريكية بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد تم تجنيده من قبل الروس منذ عام 1987 حيث ذهب في زيارة إلى موسكو لبحث إمكانية بناء فندق، لكنه عاد بطموحات سياسية كبيرة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه من الممكن أن يكون لدى الكرملين معلومات تفضح ترامب بعد زياراته إلى موسكو في العام 1987 و2013.بالإضافة إلى ذلك، فإن عدم رغبة ترامب بنشر إقراره الضريبي قد يرجع إلى حقيقة أنه "تمكن من الحصول على أموال روسية لعدة سنوات".

وتأتي تلك المعلومات بالتزامن مع الضغوط التي يمارسها ترامب على الدول الأعضاء في حلف الناتو، والتي قال إنه لن تستمر أمريكا في حمايتها إلى الأبد ما لم تزيد من إنفاقها العسكري. و اتجهت بعض التحليلات إلى القول بأن ترامب يحاول إبرام صفقة مع الرئيس الروسي فلادمير بوتين لطرد الإيرانيين من سوريا مقابل إعترافه بالسيادة الروسية على شبه جزيرة القرم.

وفي الوقت الحالي، تجري في الولايات المتحدة الأمريكية تحقيقات في تدخل روسيا المفترض في الانتخابات الأمريكية، بالإضافة إلى تحقيقات في العلاقة المزعومة بين ترامب وموسكو.