البيان/الأناضول:أوقف الأمن التركي، "عدنان أوكتار"، في إطار عملية أمنية انطلقت فجر الأربعاء، في 4 ولايات بينها إسطنبول، للقبض على الرجل و234 من أتباعه، على خلفية تهمٍ مختلفة.

جاء ذلك في إطار إصدار النيابة العامة بإسطنبول مذكرة توقيف بحق "أوكتار" المعروف باسم "هارون يحيى"، والعشرات من أتباعه، نتيجة تحقيقات أجرتها حول اتهامات مختلفة يواجهونها.

وذكرت مصادر أمنية أن بين الاتهامات التي يواجهها الرجل وأتباعه، تأسيس تنظيم لارتكاب جرائم، واستغلال الأطفال جنسيًا، والاعتداء الجنسي، واحتجاز الأطفال، والابتزاز، والتجسس السياسي والعسكري.

كما يواجه المذكورين تهماً أخرى، بينها استغلال المشاعر والمعتقدات الدينية بغرض الاحتيال، وانتهاك حرمة الحياة الخاصة، والتزوير، ومخالفة قوانين مكافحة الإرهاب والتهريب، من خلال تنظيم يحمل اسم "عدنان أوكتار".

وداهمت فرق الأمن 120 مكانًا في إطار العملية التي شملت ولايات إسطنبول وأنقرة وموغلا وأنطاليا.

وأكّدت المصادر الأمنية أن الفرق ألقت القبض على أوكتار أثناء محاولته الهرب من منزله في إسطنبول، وضبطت لديه كمية من الأسلحة والدروع الفولاذية.