البيان/القاهرة: وافق مجلس النواب المصري على قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بتمديد حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر لمحاربة الإرهاب. وقال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل في خطابه أمام البرلمان، إن الحكومة "تجدد التزامها بألا يتم استخدام التدابير الاستثنائية إلا بالقدر الذي يضمن التوازن بين حماية الحريات العامة ومتطلبات الأمن القومي".

ونص القرار الرئاسي على أن تتولى القوات المسلحة وهيئة الشرطة المصرية اتخاذ ما يلزم لمواجهة خطر الإرهاب، وحفظ الأمن في جميع أنحاء البلاد.ويأتي قرار تمديد الطوارئ بالتزامن مع مقتل ثمانية من عناصر الجيش المصري في هجوم بسيناء.

وقال الجيش المصري في بيان "تمكنت القوات المسلحة من إحباط عملية إرهابية كبرى" قتل على إثرها "جميع العناصر الإرهابية وعددهم 14 فردا" فيما لقي ثمانية من عناصر القوات المسلحة حتفهم وأصيب 15 آخرون بجروح.