البيان/وكالات: تستضيف السعودية السبت قمة افتراضية لمجموعة العشرين. يبحث خلالها زعماء أكبر 20 اقتصادا في العالم على مدى يومين كيفية التعامل مع جائحة كوفيد-19 غير المسبوقة والتي تسببت في ركود عام، بالإضافة إلى كيفية إدارة التعافي منها فور السيطرة على فيروس كورونا.

وتتصدر جدول أعمال القمة عمليات الشراء والتوزيع العالمي للقاحات والأدوية والاختبارات بالدول منخفضة الدخل، التي لا تستطيع تحمل هذه النفقات وحدها. وسيحث الاتحاد الأوروبي مجموعة العشرين السبت على استثمار 4,5 مليار دولار للمساعدة في هذا الصدد.

وقال مسؤول كبير في مجموعة العشرين يشارك في التحضيرات للقمة التي تستمر، وتعقد عبر الإنترنت بسبب الجائحة، "سيكون الموضوع الرئيسي هو تكثيف التعاون العالمي للتعامل مع الجائحة".