البيان/وكالات: أعلنت مصادر إسرائيلية رسمية، الجمعة، عن وفاة يتسحاق إيلان (64 عامًا)، نائب رئيس جهاز الشاباك الأسبق، جراء إصابته بفيروس كورونا.وبحسب موقع صحيفة معاريف العبرية، فإن إيلان نقل للمستشفى مؤخرًا وتدهورت حالته بشكل سريع وتم ربطه بجهاز التنفس الاصطناعي، قبل أن يعلن عن وفاته.وكان إيلان يعاني من مرض التليف الرئوي، وأجرى العام الماضي عملية جراحية ناجحة لزرع الرئة.

وشغل إيلان عدة مناصب داخل جهاز الأمن العام "الشاباك" لنحو 30 عامًا، وبعد تقاعده حاول الاندماج في الحياة السياسية.وخدم إيلان في المؤسسة الأمنية ما بين الأعوام 1982-2012، وفي آخر منصب له بين عامي 2010-2011، شغل منصب نائب رئيس الشاباك، وعمل في البداية بإدارة منع التجسس، ثم انتقل للعمل في الوسط العربي، وعين لاحقًا في دائرة التحقيقات بالضفة الغربية، وتم ترقيته ليكون رئيس فريق المحققين مع الأسرى الفلسطينيين.

وفي أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، خلال الانتفاضة الثانية وعملية السور الواقي، شغل إيلان منصب قائد جهاز الأمن الشاباك في منطقة الضفة الغربية، وكان مسؤولاً عن شعبة الشؤون الخارجية، التي كانت مسؤولة عن إحباط الهجمات.وتنافس إيلان مع يورام كوهين على رئاسة الشاباك عام 2011، لكنه لم ينتخب حينها.