البيان/ وكالات

دعا رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، الجمعة، إلى عقد جلسة طارئة وعلنية للرئاسات والقوى السياسية، للمضي بالإجراءات الدستورية، لإجراء انتخابات في موعد أبكر عن ذلك الذي دعا اليه رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

وفي تغريدة له، أكد الحلبوسي أن الحكومات المتعاقبة فشلت في تنفيذ برنامجها الحكومي ومنهاجها الوزاري، مما أدى إلى استمرار الاحتجاجات الشعبية، بسبب قلة الخدمات وانعدام مقومات الحياة الكريمة على حد تعبيره.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي قد أعلن السادس من يونيو المقبل موعدا لإجراء الانتخابات النيابية المبكرة.

وتعهد الكاظمي خلال كلمة له أن تجري هذه الانتخابات تحت إشراف مراقبين دوليين، مشددا على منح كافة القوى السياسية المتنافسة في الانتخابات الحماية والرعاية المتساوية.

ودعا الكاظمي العراقيين للاصطفاف والمشاركة في هذه الانتخابات من أجل "تغيير المشهد" في البلاد.