البيان/رويترز: قال مسؤولون محليون في عدن، إن الانفصاليين الجنوبيين اشتبكوا يوم الأربعاء مع الحرس الرئاسي في مدينة عدن، مقر الحكومة اليمنية، مما أدى إلى مقتل ثلاثة وإصابة 9 بجروح خطيرة.

ودعا هاني علي بريك نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي أنصار المجلس للخروج في مسيرة إلى القصر الرئاسي والإطاحة بالحكومة. ولا توجد مؤشرات حتى الآن على أن هذه المسيرة قد بدأت بعد.

وقال وزير داخلية اليمن أحمد الميسري إن الحكومة مارست الحلم والحكمة والصبر حتى الآن للحفاظ على الاستقرار في عدن لكنها مستعدة تماما للتصدي لأي أفعال تستهدف مؤسسات الدولة.وأضاف الميسري "نطلب من الجميع ... عدم الاستجابة لمثل هذه الدعوات التي لا تخدم إلا الحوثي وحده".