البيان/وكالات: أعلن الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، تأجيل تشغيل مشروع الربط الكهربائي مع السودان لأجل غير مسمى، بسبب الظروف السياسية.

وقال الوزير المصري في تصريحات لصحيفة "المال" المصرية إن الوزارة انتهت من تنفيذ المشروع بالكامل، وطلبت التشغيل التجريبي من الجانب السوداني خلال مارس الحالي، لكن الرد جاء بعدم وجود وزير للكهرباء.

وكان من المقرر أن تبدأ وزارة الكهرباء تصدير الطاقة إلى السودان بداية من مارس الجاري بقدرات 100 ميجاوات ترتفع إلى 300 ميجاوات عبر خط ربط مشترك يبدأ من محطة محولات "توشكى 2"، متجها إلى أرقين (معبر حدودي بين مصر والسودان على بعد 850 كيلومترا شمال العاصمة السودانية) بجهد 220 كيلوفولت، تزداد فى المرحلة الثانية إلى 500 كيلوفولت، بحسب الصحيفة.

ويشهد السودان احتجاجات شبه يومية منذ 19 ديسمبر، تفجرت في بادئ الأمر بسبب زيادات في الأسعار ونقص في السيولة لكن سرعان ما تطورت إلى احتجاجات ضد حكم البشير القائم منذ ثلاثة عقود.