البيان/الأناضول: قالت وزارة التجارة الصينية، الخميس، إن المفاوضات التجارية والاقتصادية التى جرت بين بكين وواشنطن، تكللت بوضع أسس لمعالجة مخاوف الجانبين، لم تحددها.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن العاصمة بكين احتضنت من 7 إلى 9 يناير الجاري، مفاوضات بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية على مستوى مساعدي وزيري تجارة البلدين.

ولم يعلن أي من الجانبين عن نتائج اجتماعاتهما، وتركا الباب مفتوحا أمام أية اجتماعات مقبلة، إذ أشار البيان إلى اتفاق الجانبين على استمرار التواصل والحوار بينهما.

بيان التجارة الصينية، أورد أن الوفدين الأمريكي والصيني تناولا تفاصيل العلاقات التجارية القائمة بين الطرفين، واتفقا على تطبيق الهدنة المتفق عليها بين زعيمي البلدين مطلع الشهر الماضي، على أفضل وجه.وأمس الأربعاء، أعلنت الخارجية الصينية، اختتام جولة مفاوضات تجارية مع الوفد الأمريكي في بكين.

والمفاوضات، هي أول اجتماع وجها لوجه بين الدولتين حول التجارة منذ أن وافق الرئيسان الأمريكي دونالد ترامب والصيني شي جين بينغ على هدنة لمدة 90 يوما في بوينس آيرس، مطلع الشهر الماضي.

 

ووافق ترامب، على تعليق الزيادة المقررة في الرسوم الجمركية على الواردات السنوية من الصين والبالغة قيمتها 200 مليار دولار، حتى بداية مارس/آذار المقبل، يجري خلالها الدخول في مفاوضات مشتركة.

 

وعلى إثر ضبابية نتائج اجتماعات الطرفين، تراجعت عقود النفط في التعاملات الصباحية، الخميس، إذ فقدت عقود برنت الآجلة 64 سنتا من قيمة إغلاق الأربعاء إلى 60.8 دولارا للبرميل.

الصين والولايات المتحدة تحاولان إحتواء أزمتهما التجارية

 

البيان/الأناضول: قالت وزارة التجارة الصينية، الخميس، إن المفاوضات التجارية والاقتصادية التى جرت بين بكين وواشنطن، تكللت بوضع أسس لمعالجة مخاوف الجانبين، لم تحددها.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن العاصمة بكين احتضنت من 7 إلى 9 يناير الجاري، مفاوضات بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية على مستوى مساعدي وزيري تجارة البلدين.

ولم يعلن أي من الجانبين عن نتائج اجتماعاتهما، وتركا الباب مفتوحا أمام أية اجتماعات مقبلة، إذ أشار البيان إلى اتفاق الجانبين على استمرار التواصل والحوار بينهما.

بيان التجارة الصينية، أورد أن الوفدين الأمريكي والصيني تناولا تفاصيل العلاقات التجارية القائمة بين الطرفين، واتفقا على تطبيق الهدنة المتفق عليها بين زعيمي البلدين مطلع الشهر الماضي، على أفضل وجه.وأمس الأربعاء، أعلنت الخارجية الصينية، اختتام جولة مفاوضات تجارية مع الوفد الأمريكي في بكين.

والمفاوضات، هي أول اجتماع وجها لوجه بين الدولتين حول التجارة منذ أن وافق الرئيسان الأمريكي دونالد ترامب والصيني شي جين بينغ على هدنة لمدة 90 يوما في بوينس آيرس، مطلع الشهر الماضي.

 

ووافق ترامب، على تعليق الزيادة المقررة في الرسوم الجمركية على الواردات السنوية من الصين والبالغة قيمتها 200 مليار دولار، حتى بداية مارس/آذار المقبل، يجري خلالها الدخول في مفاوضات مشتركة.

 

وعلى إثر ضبابية نتائج اجتماعات الطرفين، تراجعت عقود النفط في التعاملات الصباحية، الخميس، إذ فقدت عقود برنت الآجلة 64 سنتا من قيمة إغلاق الأربعاء إلى 60.8 دولارا للبرميل.