البيان/متابعات: قالت إحصائية نشرتها منظمات حقوقية في قطاع غزة إن 54 مريضاً من قطاع غزة توفوا وهم بإنتظار السماح لهم بتلقي العلاج في الخارج.

وأكدت المنظمات ومن بينها مركز الميزان لحقوق الانسان ومنظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش وجمعية العون الطبي للفلسطينيين واطباء لحقوق الانسان في الكيان الصهيوني في بيان مشترك الثلاثاء ان "54 فلسطينيا من بينهم 46 مصابا بالسرطان توفوا خلال 2017 بسبب رفض او تأخر تصاريحهم الإسرائيلية".

وتم تقديم 25 ألف طلب العام الماضي للحصول على تصاريح للمرضى في قطاع غزة، بينما وافقت السلطات الصهيونية على 54% منها فقط وهو أدنى معدل منذ أن بدأت منظمة الصحة العالمية بجمع الأرقام في العام 2008، بحسب البيان.

وكانت الحكومة الصهيونية وافقت عام 2016 على 62% من الطلبات المقدمة، مقابل موافقتها في عام 2012 على 92% منها، بحسب البيان.وأشار البيان إلى أن هذا مؤشر على أن "إسرائيل شددت القيود حتى على الحالات الانسانية الاستثنائية".