البيان/ الأناضول

قضت محكمة صينية بالسجن لمدة عامين على أحد أعضاء الأقلية المسلمة في البلاد، جراء تشكيله مجموعتين نقاشيتين على الإنترنت لتدريس الإسلام.

وقال موقع حكومي على الإنترنت، الثلاثاء، إنه تم إلقاء القبض على "هوانغ شايك" في 2016 بإقليم "شينغيانغ" (تركستان الشرقية) شرق البلاد، بعد ثلاثة أشهر من تشكيل مجموعة نقاشية حول الإسلام على تطبيق الرسائل "وي تشات".

وقام الرجل (49 عاما) أيضا بتدريس القرآن الكريم في مجموعة مناقشة أخرى على التطبيق ذاته.

وقال الموقع إن "مجموعات النقاش أربكت النشاط الديني العادي، وانتهكت القوانين المتعلقة باستخدام الإنترنت لمناقشة الدين".

وتسيطر الصين على إقليم "تركستان الشرقية" ذي الغالبية التركية المسلمة (الأويغور) منذ عام 1949، وتطلق عليه اسم "شينغيانغ"، أي الحدود الجديدة، وتُتهم السلطات الصينية بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان بحق قومية "الأويغور" مقابل ميزات تمنحها لقومية الهان الصينية.